الكلب و الحمار و السكري

 
أحد الفيديوهات الذي شاهدته أمس على الفيس بوك و الذي قتلني ضحكا هو فيديو لكلب و حمار يظهر فيه الكلب يأكل من طبق ما على الأرض و يحاول الحمار الجائع أن يضع فمه ليأكل مع الكلب بسلام و لكن الكلب يزمجر و ينبح كلما أقترب الحمار من الطبق – حاول الحمار مرات و مرات و لكن الكلب لم يدعه حتى يلمس الطبق ، كلما حاول الحمار أن يأكل بسلام كلما أزدادت شراسة الكلب في محاولة إبعاده بالرغم من أن حجم الحمار 10 مرات أضعاف حجم الكلب و أقوى منه بكثير و لكنه مسالم و يرغب في العيش بسلام و بعد أن فقد الحمار الأمل حاول عدة مرات رفْسْ الكلب و لكنه لم ينجح إلي أن علا صوت الكلب أكثر و أكثر و أزداد شراسةً فأستدار الحمار و رفسه رفسة قوية أطاحت به و أنقلب صوت الكلب المستأسد إلي فأر يعوي بمسكنة و ولى الأدبار و لم يُعَقِب.
 
أخذني هذا المشهد الحياتي الرائع إلي مشهد حياتي آخر (و التشبية هنا لتقريب المعنى فقط) تخيلت أن الحمار هو أنا و أن الكلب المستأسد هو مرض السكري المتوحش. كلما أزددت أنا ضعفاً زاد هو قوة ليس لأنه قويٌ و لكن لأنني ضعيف كلما مارست دوري في تعليم نفسي و قياس سكر دمي مرات يوميا و البعد عن كل ما يرفع سكر دمي كالنشويات و تغيير نمط حياتي إلي نمط صحي رياضي و إختيار الطبيب الفاهم و أخذ الدواء المضبوط ، كلما كانت رفستي للسكري الكلب المستأسد الضعيف مُحْكمَة و في الصميم.
 
نعم تستطيع رفس السكري و تجعله ذليلاً منكسراً إن أنت أحسنت إدارة سكرك لأن شراسة الكلب (السكري) في حالتنا هذه أشد ، أي أنها ليست نباحاً فقط بل عيون و أقدام و قلوب وشرايين و أعصاب سينتهي أمرها و أنت لا زلت مستكينا مستسلماً أو ترفس دون إصابة الهدف.عزيزي السكري أستيقظ من نومك و أبدأ اليوم في رفس السكري رفساً موجعاً.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s